موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا يرحب بكم للتسجيل فى الموقع اضغط على زر التسجيل

من مواقف أبونا سمعان قبل الرهبنة

اذهب الى الأسفل

من مواقف أبونا سمعان قبل الرهبنة

مُساهمة  abram في السبت أكتوبر 10, 2009 3:25 am

الاوتوبيس الخالى
تحكى والدة ابونا سمعان (د/ليلى) عندما كان شماس مكرس فى الاسماعيلية اى قبل رهبنته كانت تذهب اليه لتزوره بين الحين والاخر للاطمئنان عليه واحضار بعض الاحتياجات له واعداد بعض الاطعمة فكانت فى احدى الزيارات تعانى من التعب والارهاق الشديد و لكنها ذهبت اليه وبعد ان اعدت له الطعام واحضرت له احتياجاته وكان يجب ان تعود الى القاهرة فى نفس اليوم فى منتصف النهار مع حرارة الصيف
ودرجة الحرارة كانت مرتفعة جدا و بعد ان ذهبت اليه فى الاسماعيليةذهب معها ابنها جوزيف (ابونا سمعان)لكى يوصلها الى الاوتوبيس وهذا الاوتوبيس ياتى من بورسعيد محمل بالركاب ويسع 5 او 6 ركاب فقط من الاسماعيلية ولحين وصول هذا الاوتوبيس يجب عليهم ان ينتظروا فى حرارة الشمس ولكنها فوجئت باوتوبيس كبير فخم جدا ومكيف ولم يوجد به احد وقال لها ابنها جوزيف(ابونا سمعان)ان الاوتوبيس وصل بمجرد وصولها اى انها لم تنتظر فى حرارة الشمس فى هذه المره وتعجبت كثيرا لكونه امر خارق للعادة فمن المعتاد ان ياتى الاوتوبيس من بورسعيد ممتلئ بالركاب فلما صعدت الى الاوتوبيس ظنت لنها تنتظر حتى يمتلئ ولكن بمجرد ركوبها انطلق الاوتوبيس للفور وكان الاوتوبيس مكيف فخفف من تعبها فى ظل ارتفاع حرارة الجو كأنه مخصص لها وينتظرها وأحست براحة شديدة وكل الارهاق والتعب يزول وايضا لاحظت ان هناك فرد يجلس فى اول الاوتوبيس يبدو كجندى او ضابط و ما ان فتحت عينها وجدت نفسها فى القاهرة امام تمثال رمسيس فى زمن قياسى وزال كل تعبها ووصلت الى منزلها متهللة وتشكر الله كثيرا على وصولها بهذه الطريقة الاعجازية

وهذا الموقف يدل على قداسة ابونا سمعان حتى قبل رهبنته فينطبق عليه قول الرب لارميا النبى" قبلما صورتك فى البطن عرفتك وقبلما خرجت من الرحم قدستك"(ار 5:1
منقول
صلوا من اجلي
avatar
abram

عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 26/08/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى