موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا
موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا يرحب بكم للتسجيل فى الموقع اضغط على زر التسجيل

موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا

دينى
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولمكتبة الصور
نشكر كل من ساهم فى الموقع وكل من شارك فية من موضوع وكل من اخذنا منة موضوعات الرب يعوض تعب محبتهم
الموقع غير مسئول عن الاعلانات و نافذة الموضوعات المتماثلة فهى تابعة للشركة المصممة للموقع ونرجو عدم نشر اى كلام لا يليق بتعليم المسيح

شاطر | 
 

 قصة حياة الانبا كاراس قبل دخولة الرهبانة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abram



عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 26/08/2009

مُساهمةموضوع: قصة حياة الانبا كاراس قبل دخولة الرهبانة   الأحد نوفمبر 08, 2009 11:22 pm

ولد قدسنا العظيم الأنبا كارس السائح ف يالنصف الاول من القرن الخامس الميلادي بمدينة روما
وعاش حتي اوئل القرن السادس الميلادي
ومن المعتقد انه عاش حولي 95 سنة منهم :
57 سنة متجولا في البرية
ويعتر قديسنا الانبا كاراس السائح من مشاهير السواح في القرن السادس الميلادي


لن يجوعوا بعد ويعطشوا بعد ؛ ولا تقع عليهم الشمس وشي من البحر ؛
لان الخوف الذي في وسط العرش يرعاهم
رو 7:16
كان الانبا كارس السائح شقيقا للملك المحب لله الملك ثيؤدسيوس.
وكان كلاهما بارين , يصنعان صدقات كتيرة ,عاشوا في العالم دون ان يعش
العالم في قلوبهم ,كان حبهما لرب المجد القدوس اقوي من حبهم للعالم بكل ما فيه.............................................................................
وهذا ان دل يدل علي انهما نشان في عائله مباركة تقية خائفة الله ,ربياهما علي الفضيلة والصلوات والاعمال الصالحة,فنشان علي المبادئ المسيحية المثلي .

كان الملك ثيؤدسيوس متزوجا وله اولادا يعيش في مخافة الله حياة مقدسة رغم مكانته العالمية ومركزه الكبير كملك
وكان قديسنا الانبا كاراس في ذلك الوقت يفكر في قول رب المجد القدوس

ان اردت ان تكون كاملا,فاذهب وبع املاكك واعط الفقراء ,فيكون للك كنز في السماء تعالي ةاتبعني
مت 19:21



ويقول في نفسه ان كلمات الرب القدوس صادقة وانه من غير الممكن ان اصل الي هذا الكمال وانا مازلت احيا بين الناس في العالم ........


ان كان سؤاللك حسب مشيئتة الله ومرشاته ,فلا تكف عن السؤال حتي تناله
ق.باسيليوس الكبير

مرض زوجة الملك ثيؤدوسيوس
مرضت زوجة الملك ثيؤدوسيوس طال رقادها ,ولم تجد راحة واشتد المرض عليها..
فصلبت من زوجها الملك ان يسمح لها بالسفر لارض مصر ,لعلها تجد في احد قديسها من يصي لاجلها ,فتشفي ولكي تستمتع بشمس مصر وطيب هوائها الجميل..
فللوقت.......... اجاب المللك طلبها .
ثم ذهب لاخيه قديسنا الانبا كارس يطلب منه السفر مع الملكة الي مصر لمعرقته بالغة اليونانية فوافق قديسنا طلب اخية الملك
مباركا تكون في دخوللك ؛
وبمارك تكون في خروجك
تث28:6
وتم تجهيز المراكب بكل مايلزم السفر وارسل الملك معهما ماءة جندي لخدمتهما
وحراستهم غير الخدم الخاص لخدمهة ورعاية الملكة لمرضها ، واقلعوا حتي وصلوا بالمراكب الي الاسكندرية ولكن الملكة لم تجد راحة هناك ، فاقلعوا حتي وصلوا الي ساحل الميمون وكان هناك والي البهنسا مقيما في ذللك اليوم بالميمون. فمضي احد الجند اليه وعرفه بان الملكهة زوجة الملك ثيؤدسيوس واخية كاراس علي الساحل.

فلما سمع الحاكم نهض مسرعا ومعه اعوانه لكي يقدموا فروض الطاعة والولاء...
فاسرع قديسنا الانبا كاراس واعلم الملكة بذلك وعندما تلاقي مع الوالي ،اخبرته عن سبب مجيئها وشكت له الحالة ضعفها الشديد وانها قد حضرت لطلب الشفاء من هذه الاوجاع الصعبة .
وكان قديسنا الانبا كاراس يترجم للوالي كل ما تقوله الملكة ،مما جعله يتالم كثير بسببها .

حينما ازدادت احزاني واتعابي
فليشرق نو وجهك علي ليبدد اتعابي.
الشيخ الروحاني

وكان مع الوالي جندي اسمة بطرس ،هذا سجد للمكلة وقال لها

اعلمك ياسيدتي ........................
انني قد حضرت من انصنا في السنة الماضية ،فوجدت بشمالها في جبل العمود مجمع رهبان به شيوخا سواحا مع بعضهم يتحدثون بعظائم الله .
جائهم انسان مربوط اليدين والرجلين ،
وهو يصرعه الشيطان ويصرخ قائلا:
احرقتني ياأباهور البهجوري ...........................................
انا اهرب من جبل العمود لاجلك
†فسألت ألاخوة عن القديس أباهور حتي آخد منه بركة.
†فقالوا لي :انة داخل قلايته
فيما انا اتكلم معهم ........... اذا الشيطان يصرع الرجل الذي يسكن فيه ويتركه يائسا
كالميت وبعدها قام معافي.
†فسأله ألاخوة عرفنا بالذي رايته؟!!!!!!!!!!!
†فقال لهم :اني رايت انسانا نورانيا ورجلا شيخا معه وهو يقول له :
يأبهور ياحبيبي ......................
هوذا قد أبرأته من اجلك...........
ووهبته لك
†وكان قديسنا الانبا كاراس يشرح للملكة زوجة اخية جميع ماتكلم به الجندي بطرس
†فقالت الملكة لقديسنا :اسأله ان يعرفنا الطريق؟
†فقال قديسنا لبطرس:الملكة تسالك ان تعرفها الطريق؟
†فأجاب بطرس :نعم وطاعة لسيدتي

المجد للك يارب .......كيف انت قريب
لكل من يدعونك بكل قلوبهم !
الشيخ الروحاني


قديسنا الانبا كاراس في انصنا :
أخد الوالي مركبين وملآهم هديا للملكة وركب هو وأجناده وبطرس الجندي بصحبتهم ،واقلع الجميع تجاه انصنا حتي وصلوا الي جبل العمود حيث يعيش القديس اباهور وأولاده الرهبان المباركين.
فقال بطرس للوالي
انشظر ماذا نصنع ياسيدي الان
فان أقمت في هذا الموضوع يومين ،لن تقدر ان تبصره ،لانه انسان يهرب من المجد الباطل.
فقال الوالي للملكة :
اتريدي ياسيدتي أن امضيوأمسكه وأحضره رغما عنه ........؟
فلما علمت الملكة من قديسنا الانبا كاراس مايدور من حديث قالت له :
اخبر الوالي أن يبطل هذا الكلام الجهل الذي قاله لنا ،
أيستطيع أن يمسك رجل الله من غير ارادته ،أما تعلم انك متي فعلت هذا لاينالني شفاء!!

بل يزيد مرضي . نحن ننام هنا الليلة هنا والغد لتكن مشيئة الرب القدوس ........ فسمعوا منها .
وفي الصباح الباكر ......... اخبر قديسنا ألانبا كاراس الوالي ألا يدع احد من الجند
يخرج من السفن ..............
وأدخلوا الملكة الي داخل المحفة،وحملها اربعة من رجل الخدام واربعة من الحرس يمشون أمامها واربعة اخرين امام قديسنا الانبا كاراس وهو يمشي عن يمين المحفة
وبطرس الجندي يتقدم الركب حتي وصلوا بالقرب من مغارة القديشس أباهور،
فانزلوا المحفة ...........
اشرع الانبا كاراس وأخبر الرهبان بان زوجة الملك ثؤدسيوس مريضه وترجوا وتسأل ان يصلي القديس أباهور عليها لتجد الشفاء ببركة صلاته .
فمضي أخ من الرهبان وهو القديس ببنوده تلميذ القديس أباهور ،والذي كان يعاونه في شغاله وأشغال ألاخوه لافتقاد أحوالهم ،وكان ملازما له ليخبر القديس أباهور ،
فوجده واقفا يصلي وهو يتلو في المزمور:

الرب يعطي رحمهة ومجدا.
لايمنع خيرا عن السالكين بالكمال يارب الجنود
طوبي لانسان المتكل عليك.
مز84:11,12
بعد ان انتهي القديس أباهور صلاة المزمور الذي كان يتلوه...........
طرق الراهب ببنوده تلميذه الباب قائلا:
اغابي يابي القديس.
ففتح القديس أباهور الباب متسائلا عن سبب حضوره .
فاخبره الرهب ببنوده بان زوجه الملك محب الله ثيؤسيوس مريضة جداااا، وهي تسأل من قدسك أن تصلي لها لتشفي من مرضها ،وان معها الامير كاراس اخو الملك وكثير من الجندي والحراس والوالي واعوانه والجميع بالقرب من هنا.
فقال له القديس أباهور:
انني هربت من العالم وجئت الي هذه البرية خوفا من مكائد العدو وطالبا خلاص نفسي .......
وانا ليس لي ملكة غير الملكه القديسة مريم العذراء والدة الاله .
فأخبره الراهب ببنوده بأنها ضعيفة وهي اتت من بلاد بعيده ، قاصدة صلاتك للشفاء
فقال له القديس أباهور :
امضي وأخبرهم يابني ............من انا الحقير ،حتي يأتون الي ........... وأخذ في البكاء الشديد .
فخرج الرهب ببنوده وذهب الي الامير كاراس واعلمه بكل ما قاله القديس أباهور
وعندما علمت الملكة بما قال القديس أباهور بكت وقالت في حزن شديد :
انا المشكينة وأحقر من كل الناس ولست مستحقه أن انظر رجل الله القديس أباهور لعظم خطيتي......
واني اتيت الي رجل الله بصفتي ملكة بل مسكينة مريضة ،وطالبة من اجل ربنا يسوع المسيح له المجد ياأبي أن تذكرني في صلواتك ،صلي علي لعلي اجد الشفاء من هذا المرض الذي في جوفي .............


حينما ازدادت احزاني واتعابي
فليشرق نو وجهك علي ليبدد اتعابي.
الشيخ الروحاني
ولم علم القديس أباهور بما قالته الملكة وسمع عن حسن اتضاعها ........قام وذهب اليها .....
فلما رآه المير كاراس خر ساجدا تحت أقدامه قائلا متهللا:
أذكرني في صلواتك وبارك علي يابي
فقال له اباناالصباوي القديس اباهور:
الرب الاله يباركك يابني
ونزلت الملكة من المحفة سجدت أمامه وبكت ........فاقامها القديس اباهور وقال لها
آمني بالله ......فهو لايخب تعبك وسعيك
ثم أخذ يعظها من الانجيل المقدس عن الايمان وقال لها :
طوبي للرجماء لانهم يرحمون .
بالكيل الذي تيكلون يكال لكم .
ثم قال لها :
اعلمي يابنة ان ماأصبك انما ت؟أديبا من الرب القدوس لآجل قساوة قلبك وعدم الرحمة مع عبيدك ..
ولكن الرب الاله يرحمك يهب لك الشفاء.
فسجدت وقالت له :
اغفر لي يابي ..وحق صلواتك المقدسة اني اتوب من كل قلبي وسارضي الرب القدوس بقية ايام حياتي وساحفظ ما توصيني به.
فقال لها القديس أباهور :انتظري .........
ودخل قلايته وبسط يديه الطاهرتين للصلاة وظل وقتنا طويلا في الصلاة من اجل شفاء الملكة واضعا امامه قليلا من الماء والزيت ...........
ولما فرغ من الصلاته ،اخذ الماء وبه قليل من الزيت وذهب الي الملكة وقال لها :

اشربي هذا القليل من الماء والزيت
وللوقت فعلت هكذا ......وعندما نزل الزيت والماء في جوفها وجدت راحة،وبعد قليل خرج من جوفها مثل الصديد وبرئت في الحال من مرضها .
فسجدت تمجيد الرب القدوس صانع العجائب علي يد قديسه ثم نظرت الي القديس أباهور شاكره ..............

صلاه البار مفتاح السماء ،
وبقوتها يستطيع كل شي
ق.اغسطينوس
ثم نظرت الي الامير كاراسوطلبت منه ان ياتي بالفي دينار ذهب وعرضتها علي القديس أباهور.
فلما نظر القديس أباهور ذلك قال لها :
أما سمعتي ماقاله الرب القدوس في انجيله المقدس
مجانا اخذتم ........... مجانا أعطوا
فقال قديسنا الانيا كاراس له :يابأنا ............اسمح واقبلهم لانفاق علي الدير وعلي الاخوة .
فأجابه القديس أباهور :الدير وألاخوة يابني {ب المجد القدوس يدبرهم كما يشاء ويريد.......
وشغل اليد الذي نعمله يكفينا ويزيد ........
ثم قال :انصرفوا بسلام .......... سلام الرب معكم .........
فقبل الجميع يديه الطاهرتين طالبين الصلاة من أجلهم وانصرفوا ...........
فنظر الامير كاراس اليه وقال :
اذكرني يابي في صلواتك.
ومضوا الي بلادهم وهم يسبحونرب المجد القدوس

يارب لق خلقتنا متجهين اليك
ولذلك لن تجد قلبونا راحة
الا اذا استقرت فيـــــــــك
ق.اغسطينوس
وذاع شفاء الملكة في كل روما ،وكان في هذا اليوم فرح عظيم في القصر وروما كلها ............
واقالم الملك تيؤدسيوس احتفالات شكرا للرب القدوس لشفاء الملكة ،لجميع الاهل والاقارب والاحباب واقاموا الولائم الفاخرة للفقراء والاغنياء والمساكين والمحتاجين
واستمرا علي هذا سبع ايام متتالية.............
النعمة دائما مستعدة،انها تتطلب الذين
يقبلوها بكل الترحيب
هكذا اذ يري سيدنا نفسا ساهره وملتهبة حبا ،
يسكب عليها عناه بفيض وعزارة فوق طلبتة
ق.يوحنا الذهبي الفم
في ذلك الوقت كان الامير كاراس يفكر فيما حدذث ويصلي بموع ذاهدا في الدنيا وأيقن أن ملازمة ربنا يسوع المسيح له المجد خير به من ملازمه العالم ..........
ولما راي الروح القدس ،صدق قلبه وحبته للرب يسوع المسيخ له المجد ،ووجد فيه جوهر ثمينة،فحرضه علي ترك العالم ،لكي يعيش في عشق الهي للمسيح له المجد عريسة السماوي
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
magdy



عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 14/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة حياة الانبا كاراس قبل دخولة الرهبانة   الأحد نوفمبر 14, 2010 1:02 am

بصراحة اول مرة اعرف قصته عن طريقكم الله يعوض تعب محبتكم Basketball flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة حياة الانبا كاراس قبل دخولة الرهبانة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا :: ابونا سمعان الانبا بولا :: موضوعات مسيحية :: موضوعات مسيحية متنوعة-
انتقل الى: