موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا
موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا يرحب بكم للتسجيل فى الموقع اضغط على زر التسجيل

موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا

دينى
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولمكتبة الصور
نشكر كل من ساهم فى الموقع وكل من شارك فية من موضوع وكل من اخذنا منة موضوعات الرب يعوض تعب محبتهم
الموقع غير مسئول عن الاعلانات و نافذة الموضوعات المتماثلة فهى تابعة للشركة المصممة للموقع ونرجو عدم نشر اى كلام لا يليق بتعليم المسيح

شاطر | 
 

 الابن الضال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 170
تاريخ التسجيل : 25/08/2009
العمر : 25
الموقع : http://fr-samaan-st-paul.yoo7.com/index.htm

مُساهمةموضوع: الابن الضال   الثلاثاء سبتمبر 13, 2011 6:38 pm

أنا شاب كانت حياتى مليئة بالشر وكان اليأس من التوبة يمتلكنى كنت اتعاطى الحشيش والبرشام والمخدرات والادوية المخدرة وغيرها .... وأخيرا اصبحت اتعاطى البودرة (هيروين ) كنت عصبى وعنيد وكثير المشاجرات .... وأصبحت أمارس السرقة بإلاكراه وكنت أثبت الناس فى الشارع وأهددهم بالمطوة ....
وعندما ذهبت لدير الانبا بولا وتقابلت مع أبونا سمعان نظرتى للحياة أصبحت جديدة حيث بدأ يشجعنى على التوبة ويعطينى الأمل , وبدأ يعلمنى أبانا الذى والصلاة والكتاب المقدس ... وأصبح عندى رجاء بدلا من اليأس وكنت أقضى فترات فى الدير أتخلص فيها من خطاياى وعندما أرجع من الدير للاسف كنت اعود لممارسة الخطايا , ولكن عندما أعود لابونا كان يشجعنى ويدعونى أن أنسى ما حدث وأبدأ من جديد وكانت كلمة أبونا لى (الصديق يرى الشر ويتوارى ) وكنت أشعر اننى ثقل على أبونا ولكنه كان يشعرنى بإهتمامه ومحبته .

وفى أحدى المرات ذهبت للدير وكانت ظروفى صعبة , وفى الدير سيطرت عليا الافكار الشريرة وشعرت انى مخنوق ولم أحتمل البقاء فى الدير وأيقنت بأنه لا فائدة فيا وقررت ترك الدير للأبد والرجوع لطريق الخطية , ولكن صعب عليا بشدة تعب ابونا الكثير معى وفى نفس الوقت لم أجرؤ أن اقابله قبل ترك الدير لانى توقعت أنه سيستمر فى محاولته معى ولاننى لن احتمل مواجهته فقررت ان أترك له رسالة أعتذار وتوديع أتذكر منها ما يلى ( لقد علمت مصيرى , ابن النور للنور يدعى وابن الهلاك للهلاك يدعى , اسف يا أبى ..تعلمت منك الصبر ولم أحتمل , علمتنى الشجاعة وأنا ضعيف , علمتنى الامانة ولم أكن امينا , علمتنى ... أسف لاننى لست عند حسن ظنك ولكنك تعبت معى كم كنت اتمنى ان اكون ....... سامحنى يا أبى ) وتركت الدير لأعود لحياة الشر مع الشلة الفاسدة وبعد حوالى أسبوعين أو اقل ودون ترتيب وجدت نفسى أذهب للدير لااراديا ولا ادرى كيف أتت لى القوة لذلك , حيث كنت مقرر عدم العودة للدير , فلما قابلت ابونا قال لى ( أنت رحت فين ؟ وأيه الكلام الجامد اللى انت كاتبه ده ؟ , ) زشعرت بقلقه الشديد عليا ولهفته الشديدة وقال لى ( أنا كنت واضع خطابك امامى فى القلاية وكل يوم كنت أقرأه واصلى لك ) , وهنا عرفت القوة التى اعادتنى للدير وادركت فعلا ما هى قوة الصلاة .

وبعد سنوات من تعب ابونا معى تغير ذهنى ومجرى حياتى , وبدأت أسلك السلوك المسيحى وابونا كان يقف بجانبى ويعطينى نقود لأفتح مشروع وأبدأ بداية جديدة .

حقا أبونا سمعان كان عنده الحكمة لقيادة النفس وتوصليها لبر الامان .... انا مهما اتكلمت لم اوفى دين ابونا سمعان على انا مديون مديون مديون لابونا سمعان وكل لحظة فى حياتى واتمنى من ربنا ان اذهب للسماء لكى أقابله هناك , واطلب من ابونا سمعان انه يصلى لى عند الله لانه يعرفنى جيدا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://fr-samaan-st-paul.yoo7.com
 
الابن الضال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع القديس العظيم ابونا سمعان الانبا بولا :: ابونا سمعان الانبا بولا :: ابونا سمعان الانبا بولا :: من كتاب طيف ملاك الجزء الثانى-
انتقل الى: